رمضان الفضيل و القنوات الفضائية الساقطة

منذ انقطاعي الشبه دائم عن القنوات الفضائية العربية وأنا اتابع عن طريق الصحف أو اليوتيوب “تنازلات” و تدني مستوى بعض هذه القنوات و اتعجب عندما أقارن بين القنوات الأمريكية “المتحررة” ومستوى طرحها, وبين بعض القنوات العربية راعية الفضيلة.

خلاصة المقارنة أن القنوات الأمريكية “تستحي” أكثر من هذه القنوات المملوكة لعرب و للأسف ” مسلمين”

ليس ببعيد موضوع وقضية السعودي مازن عبدالجواد أو “المجاهر بالمعصية” كما أطلقت عليه وسائل الاعلام وكأن قناة ال

LBC

اتخذت شعار” الفضيحة خير من الحشمة” وبالمناسبة فان حادثة مازن ليست هي التي فتحت أعين المتابعين على مستوى القناة الثقافي والاخلاقي ولكنها كانت الشعرة التي قصمت ظهر “بيير”

ولم يكد هذا الموضوع ليجف الا وطالعتنا الصحف بخبر مفاده أن قناة

mbc

تستخدم في رمضان فواصل بين البرامج أقل ما يقال عنها أنها “غير محترمة” فماذا تقول عن مقطع حمار يحمل هلال رمضان على ظهره؟؟

المشكلة أنه ربما من صمم هذا الفاصل ليس بمسلم فبالتالي لا يعلم فدح مايقوم به فاللوم لايقع عليه بل على من أعطى الحق لمثل هذه التصرفات لأن تظهر على الشاشات دون مراعاة لمشاعر الصائمين

الظاهر أن الهوان أصبح من بين المسلمين أنفسهم لا من أعدائهم

نصيحتي لكل عاقل أن يعي ضرر هذه القنوات على الجيل الناشئ لأننا ان لم نتدارك الوضع ونستنكر فاننا سنواجه جيلا تربى على مبادئ ستار أكاديمي وأخلاق نور ومهند وتوابعهم

لاحول ولاقوة الا بالله العلي العظيم

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s