عاد النبض للفؤاد أخيراً

بالله عليكم، ايش فيه أحلى واحسن وأجمل من انو الواحد يقوم من النوم ويتصبح بخبر مفرح و حلو يشرح الصدر ويفتحلك نفسك من أول اليوم.

اليوم تصبحت بالعزيز بندر رفة ، ليزيد الحلى حلى ويبشرني بخبر خروج العزيز فؤاد الفرحان من السجن، بعد ما يقارب المائة و أربعين يوماً. الحمدلله الذي بفضله تتم الصالحات، و الحمدلله مجزل العطايا، فارج الهم، كاشف الغم، مجيب دعوة المضطرين. اللهم أقر أعين أهل وأحباب فؤاد به و لا تحرمنا منه.

الحمدلله على سلامتك يا أبو الخطاب، و عوداً حميداً ان شاء الله، طهور باذن الله

مدونات تكلمت عن الموضوع:

مدونة ملياني

ماشي صح

ابراهيم

حلا بزيادة

سعودي جينز

وغيرهم الكثير، ولايزال توافد المحبين مستمراً

الحمدلله أولاً و آخراً

(:

Advertisements

3 thoughts on “عاد النبض للفؤاد أخيراً

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s